أساتذة التعاقد’ يعتصمون ويخرجون في ربوع الوطن ومن أمام أكاديمية بني ملال مثال والسلطات تتدخل لمنع مسيرة مشيا على الأقدام -->

AddToAny

ostadMaroc. يتم التشغيل بواسطة Blogger.

المساهمون

بحث هذه المدونة الإلكترونية

إعلان أدسنس

 

ostad maroc youtube

آخر المواضيع

breaking/ /9
كل

الجمعة، 12 فبراير 2021

فبراير 12, 2021

تكبير النص تصغير النص أعادة للحجم الطبيعي

’أساتذة التعاقد’ يعتصمون أمام أكاديمية بني ملال والسلطات تتدخل لمنع مسيرة مشيا على الأقدام..(فيديو)


أطلس سكوب - عمر طويل

خاض الأساتذة المتعاقدين بجهة بني ملال-خنيفرة، أمس الخميس 11 فبراير الجاري وقفة احتجاجية والدخول في اعتصام جزئي أمام الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين ببني ملال تنديدا بالاقتطاعات التي طالت أجور هذه الفئة من أسرة التعليم، وللمطالبة بإسقاط مخطط التعاقد وإدماج كافة الأساتذة في أسلاك الوظيفة العمومية.

 

وشكلت هذه المحطة النضالية استمرار في تنزيل خلاصات المجلس الوطني الأخير للتنسيقية والمنعقد بأكادير، حيث أسفر عن خوض معركة نضالية داخل المؤسسات التعليمية وتنظيم مسيرات مشيا على الأقدام بكل تراب المملكة.

 

ورفع المتظاهرون خلال هذه الوقفة الاحتجاجية، شعارات قوية وساخنة تندد من خلالها سياسة الآدان الصماء التي تنهجها الجهات المعنية والوزارة الوصية على قطاع التربية الوطنية، وكذا استنكارا لتدخل القوات العمومية لمنع مسيرة الأقدام المجسدة أول أمس الأربعاء بعدد من الأقاليم.

 

وجسد الآلاف من الأساتذة أول أمس الأربعاء مسيرة حاشدة مشيا على الأقدام صوب مدينة بني ملال، انطلقت من ثلاث نقط متفرقة بكل من ولاد يعيش، سيدي جابر وأولاد امبارك واختتمت بساحة المسيرة بمدينة بني ملال، وذلك للتأكيد على استمرار مطالب هذه الفئة من الشغيلة التعليمية إلى حين إدماجهم إسوة بزملائهم في العمل.

 

وأكد المحتجون استعدادهم على اتخاذ أشكال نضالية تصعيدية وتسطير برامج أكثر قوة إلى حين الإستجابة لمطالبهم العادلة والمشروعة والمتمثلة في إسقاط مخطط التعاقد وإدماج كافة الأساتذة في أسلاك الوظيفة العمومية بدون قيد أو شرط.

 

وعرفت الوقفة الاحتجاجية للأساتذة المتعاقدين اليوم، تدخل القوات العمومية لمنعهم من تنظيم مسيرة مشيا على الاقدام من أمام أكاديمية جهة بني ملال خنيفرة وسجلت بعض المشادات بين الأساتذة والسلطات.د الأساتذة شعارات ساخنة تنديدا بالقمع والحصار الذي تعرضوا له، مؤكدين استعدادهم اتخاذ أشكال نضالية قوية وغير مسبوقة في المعارك القادمة 

إرسال تعليق

كل